مســـــــــــا فات

بقلم : بغورة محمد الصديق
جميلة تلك الحالات التي لا نستطيع تبينها

                             أهواه أكثر من صديق تحلو بصحبته طريقي

فالحرف في فمه أغان من مِعزف ورق رقيق

                             إن ضقت صب حنانه في مهجتي فأزال ضيقي

أماه يدفئ ناظـراه قلبي فيلفحني حريقي

                            مالي إذا ما حل يمحى نصح الشقيقة والشقيق

أقسمت أن أنجو بجلدي أفلت من رعد البريـق

                             لكنه يغتال شكي يشنق في شفتيّ ريقي

إذا يحنو علي يغدو دمعي ومن ولهي رفيقي

                               أماه هل جربت مثلي قلـبا أرق من العـقيق

قلبا يدق إذا تراءى صاحت خلاياي أفيقي

                             أعدو إليه كأي طفل يا روعة الحب الحقيق

712 thoughts on “مســـــــــــا فات

Comments are closed.